اتصل بنا علي 01093000050 |
العلاج الطبيعي, تأهيل وعلاج الاعصاب

دور العلاج الطبيعي في تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة

تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة والعلاج الطبيعي لهما دور مهم في توفير الرعاية والدعم للأفراد فهما جزء من الجهود المستمرة لتحسين الحياة اليومية لهؤلاء الأشخاص وتمكينهم من المشاركة الكاملة في المجتمع، والعلاج الطبيعي أحد الأساليب المناسبة في تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة حيث يهدف إلى تحسين الحركة والقوة العضلية والتوازن وتخفيف الألم وتحسين الوظائف الحركية اليومية.

Table of Contents

ما هو التأهيل؟

التأهيل هو القيام جهود متعددة لتطوير الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة، سواء بدنياً أو نفسياً أو عقلياً، بهدف تمكينهم من المساهمة في المجتمع ويشمل هذا الجهد توفير الرعاية الطبية، والدعم النفسي، والتأهيل الاجتماعي بهدف تحسين جودة حياتهم وتحقيق الاستقلالية في الحياة اليومية

تأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة

هي مجموعة من التدخلات المصممة لتحسين الأداء لدى الأفراد الذين يعانون من ظروف صحية في التفاعل مع بيئتهم ويشمل تعريف الاحتياجات الخاصة الإعاقات الجسدية، والعاطفية والفكرية والحسية ويمكن أن يشمل معنى الاحتياجات الخاصة أيضا ضعفا في التواصل والسلوك، والرعاية، والتفاعل الاجتماعي، والإدراك.

تصنيف فئات ذوي الاحتياجات الخاصة

فهم تصنيف فئات ذوي الاحتياجات الخاصة يساعد في تحديد الاحتياجات الفردية وتوفير الدعم المناسب لهم، ويسهم في خلق بيئة شاملة ومتساوية تتيح لهم المشاركة الفعّالة في المجتمع وتحقيق إمكاناتهم بشكل كامل

الإعاقة الجسدية:

الشلل الدماغي: يؤثر على الحركة والتنسيق العضلي نتيجة لضرر في الدماغ.

فقدان الأطراف: يتعلق بفقدان جزئي أو كامل لأحد الأطراف، مما يؤثر على الحركة والتنقل.

الإعاقة العقلية:

التأخر العقلي: يتمثل في تأخر في التطور العقلي والوظيفة الذهنية.

التوحد: اضطراب يؤثر على التواصل الاجتماعي والتفاعل الاجتماعي.

الإعاقة السمعية:

فقدان السمع: يمكن أن يكون جزئيًا أو كاملًا ويؤثر على القدرة على فهم الكلام والتواصل.

الإعاقة البصرية:

فقدان البصر: يشمل فقدان الرؤية جزئيًا أو كليًا، مما يتطلب استخدام وسائل مساعدة مثل العصا البيضاء.

الإعاقة العاطفية والاجتماعية:

اضطرابات السلوك: مثل اضطرابات الغضب أو القلق التي تؤثر على العواطف والتفاعل الاجتماعي.

اضطرابات التعلم: مثل صعوبات في التعلم أو انخفاض في مستوى التحصيل الدراسي.

الإعاقة الجسدية العصبية:

متلازمة داون: اضطراب جيني يتسبب في التأخر في التطور الجسدي والعقلي.

الإعاقة الجسدية الحركية:

عجز الحركة: مثل الشلل الدماغي الذي يؤثر على القدرة على التحكم في الحركة والتوازن.

الإعاقة العصبية:

التصلب الجانبي الضموري: حالة عصبية تؤثر على الحركة والتوازن.

بغض النظر عن القدرات البدنية أو العقلية أو الحسية من خلال تعزيز الوعي والتفهم لجميع الحالات، يمكن خلق بيئة شاملة وداعمة تسمح لهم بالمشاركة بكامل إمكاناتهم في المجتمع.

أنواع الإصابات الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة

يعتبر فهم وتقدير ذوي الاحتياجات الخاصة أمرا مهماً لضمان تلبية احتياجاتهم في المجتمع ويمكن تقسيم أنواع الاحتياجات الخاصة إلى مجموعات رئيسية، حيث يتطلب كل نوع مجموعة مختلفة من الرعاية والدعم.

الإعاقة الحركية تنقسم الى خمسة أنواع في أنواعها وتشمل:

أولاً: حالات الشلل الدماغي:

تنجم عن عجز في الجهاز العصبي بمنطقة الدماغ، مما يؤدي إلى شلل يمكن أن يصيب الأطراف الأربعة أو الأطراف السفلية فقط، أو يؤثر على جانب واحد من الجسم. هذا الشلل يسبب فقدان القدرة على التحكم في الحركات الإرادية.

ثانياً: مرض ضمور العضلات التدهوري:

يبدأ بإصابة العضلات الإرادية في الأطراف الأربعة ثم ينتقل ليصيب بقية العضلات الغير إرادية.

ثالثاً: حالات الإصابة بشق في فقرات العمود الفقري:

تتسبب في إصابة الخلايا الحيوية في النخاع الشوكي عندما تتعرض لإصابة بليغة، مما يؤدي إلى تعطل وظائفها الأساسية كلياً أو جزئياً.

رابعاً: التشوهات الخلقية المختلفة:

تحدث نتيجة لتشوهات خلقية في الجينات أو لأسباب أخرى غير وراثية، وتؤثر عادةً على المفاصل أو العظام وقد تتمثل في نقص في نمو الأطراف أو اعوجاج غريب في العظام.

خامساً: حالات أخرى ذات تشخيصات مختلفة:

تشمل شلل الأطفال، وهشاشة العظام، واضطرابات في الغدد الصماء، وأمراض النخاع الشوكي، وأمراض الأعصاب الطرفية المزمنة، وأمراض أخرى مزمنة تؤثر على الأوعية الدموية.

الإعاقة العقلية

تعرف بأنها حالة تتميز بتوقف النمو الذهني أو عدم اكتماله، مما يتسبب في اضطراب في المهارات الحياتية ويظهر خلال مراحل النمو. يؤثر هذا الاضطراب بشكل أساسي على مستوى الذكاء العام، بما في ذلك القدرات المعرفية واللغوية والحركية والاجتماعية. يمكن أن يحدث مع أو بدون وجود اضطرابات نفسية أو جسمية أخرى.

من أشهرها، يأتي متلازمة داون، وهي حالة خَلقية تنجم عن وجود كروموسوم إضافي في الخلايا الجسدية، وتزداد احتمالية حدوثها مع تقدم عمر الأم.

الاحتياجات الخاصة الجسدية

  • قد يعاني بعض الأطفال من إعاقات جسدية متنوعة، مثل التشوهات الخلقية، أو الصرع، أو شلل الحبل الشوكي، ضمور العضلات والشلل الدماغي .
  • يعتبر الوصول المادي مصدر قلق كبير لهؤلاء الأطفال، فقد يواجهون صعوبات في التنقل من مكان إلى آخر بسبب استخدامهم للكراسي المتحركة، أو العكازات، أو غيرها من الوسائل المساعدة.
  • قد يكون لدى الأطفال ذوي الاعاقات الجسدية احتياج تعليمي خاص
  • من المهم فهم أن درجة الإعاقة الجسدية لا تحدد بالضرورة مع مدى القدرة على التكيف مع البيئة المحيطة، بل يعتمد ذلك على العوامل الشخصية والاجتماعية والتعليمية المتوفرة لهم.

المتعلقة بالتطوراو الاحتياجات الخاصة النمائية

  • الإعاقة النمائية هي مجموعة متنوعة من الحالات التي ترتبط بصعوبات في النمو العقلي أو الجسدي والتي تحدث قبل البلوغ.
  • تتسبب الإعاقة النمائية في تحديات عديدة في مجالات محددة من الحياة، وخاصة في اللغة، والحركة، والتعلم، والاستقلالية الشخصية في الحياة.
  •  يمكن اكتشاف الإعاقة النمائية في وقت مبكر، وتستمر على مدار حياة الفرد كما يشار في بعض الأحيان إلى الإعاقة النمائية التي تؤثر على جميع جوانب نمو الطفل بأنها تأخير في النمو العام.
  • من بين الإعاقات النمائية الشائعة تشمل متلازمة داون، واضطراب طيف التوحد، وصعوبات التعلم والقراءة.

الاحتياجات الخاصة السلوكية/ العاطفية

  • الاضطرابات السلوكية والعاطفية يطلق عليها احياناً بالاضطراب العاطفي الشديد وتعتبر كتصنيف من الإعاقات المستخدم في السياق التعليمي.
  • تتيح هذه التصنيفات للمؤسسات التعليمية تقديم الدعم والخدمات الخاصة للأطفال الذين يواجهون ضعفا في النواحي الاجتماعية يتضمن ذلك اضطرابات مثل اضطراب ثنائي القطبية واضطراب التحدي 

ذوي الاحتياجات الخاصة من المسنين

رعاية كبار السن تشمل تلبية الاحتياجات والمتطلبات الخاصة التي يحتاجها هؤلاء الأشخاص الذين بلغوا سن الشيخوخة.

تركز رعاية كبار السن على تلبية الاحتياجات الاجتماعية والشخصية لهؤلاء الأفراد الذين يحتاجون إلى بعض المساعدة في الأنشطة اليومية والرعاية الصحية، ولكنهم يرغبون في العيش بكرامة والاستمتاع بالحياة في مرحلة الشيخوخة.

الإصابات العارضة الشديدة لذوي الاحتياجات الخاصة

تشمل هذه المجموعة إصابات الحوادث مثل: حوادث السير او الاضطرابات الجينية الموروثة من أحد الأبوين او بعض الأمراض التي تصيب الأم أثناء الحمل.

الإصابة بالمضاعفات من بعض الامراض نتيجة اهمال العلاج مثل:

  • الأمراض المتعلقة بالعضلات والتهابات المفاصل.
  • أمراض القلب والسكتة الدماغية..
  •   أمراض الجهاز العصبي.
  • التقدم في العمر.
  •  أسباب غير معروفة.

 يمكن الوقاية من الإصابة ببعض أنواع الإعاقات الناتجة عن الأمراض المزمنة حيث يمكن تحقيق ذلك من خلال:

  1.  اتباع أسلوب حياة صحي: ينبغي على الأفراد اتباع أسلوب حياة صحي يشمل تناول غذاء متوازن، وممارسة الرياضة بانتظام، والحفاظ على وزن صحي.
  2.  المتابعة الدورية لدى الطبيب المختص: يجب على الأفراد ذوي الأمراض المزمنة الالتزام بالمتابعة الدورية مع الأطباء المختصين للسيطرة على المرض ومنع تفاقم الحالة
  3.  الالتزام بتناول الأدوية: ينبغي على المرضى الذين يتلقون علاجاً دوائياً لأمراضهم المزمنة الحرص على الانتظام في تناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب، وذلك للحفاظ على استقرار الحالة الصحية وتجنب المضاعفات

باعتبار هذه الإجراءات الوقائية، يمكن للأفراد تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة وبالتالي الحد من احتمالية الإعاقة الناتجة عنها

مراحل عملية التأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة

عملية التأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة تتضمن عدة مراحل متتابعة تهدف إلى تعزيز قدراتهم وتحسين جودة حياتهم. تتضمن هذه المراحل ما يلي:

أولاً التقييم الشام

  • يبدأ عملية التأهيل بتقييم شامل لاحتياجات الفرد وقدراته ومهاراته الحالية.
  •   يشمل التقييم الطبي لتحديد الإعاقة ودرجتها، بالإضافة إلى تقييمات متخصصة للتحديات الحياتية والاجتماعية والنفسية.

ثانياً وضع الهدف وتصميم الخطة:

  •  بناء على التقييم، يتم وضع أهداف محددة وقابلة للقياس لعملية التأهيل.
  • يتم تصميم خطة مخصصة تضمن تلبية احتياجات الفرد وتعزيز قدراته ومهاراته.

ثالثا التدريب والتدخل العلاجي

  • يتضمن هذا المرحلة تقديم العلاجات المتخصصة والتدريبات الحركية أو اللغوية أو السلوكية وفقًا للخطة المحددة.
  • يشمل التدريب أيضًا تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للفرد وعائلته. 

رابعاً المتابعة والتقييم الدوري

  •  يتم مراقبة تقدم الفرد خلال عملية التأهيل وتقييم تحقيق الأهداف المحددة.
  • يتم تعديل الخطة إذا لزم الأمر بناءً على التقييمات الدورية وتطورات حالة الفرد.

مراحل عملية التأهيل لذوي الاحتياجات الخاصة تتطلب التنسيق والتعاون بين مجموعة متنوعة من المتخصصين والأباء لضمان تقديم الدعم الشامل والمناسب للفرد وعائلته.

التحديات الشائعة التي يواجهها الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة

يواجه الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة مجموعة فريدة من التحديات في حياتهم اليومية. يمكن أن تختلف هذه التحديات بشكل كبير اعتمادًا على نوع الحالة وشدتها. بعض العقبات الشائعة التي يواجهونها تشمل:

  •   تنمية المهارات الحركية: صعوبة اكتساب وصقل المهارات الحركية، مثل الزحف، أو المشي، أو المهارات الحركية الدقيقة مثل الإمساك بالأشياء
  • التوازن والتنسيق: يعاني العديد من الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة من الحفاظ على التوازن وتنسيق الحركات.
  •  ضعف العضلات: يمكن للعضلات الضعيفة أن تعيق قدرتها على أداء حتى الأنشطة الأساسية.
  • تخفيف الألم: قد تسبب بعض الحالات عدم الراحة أو الألم، مما قد يؤثر على حياتهم اليومية ونومهم.
  •  صعوبات التواصل: يمكن أن تؤثر إعاقات النطق واللغة على قدرتهم على التعبير عن احتياجاتهم ورغباتهم.

دور العلاج الطبيعي لتأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة

تقنيات المهارات الحركية

  • يركز علاج المهارات الحركية على تحسين القدرات الحركية للطفل، مثل التوازن والتنسيق والقوة والحركة حيث يستخدم المعالجون الفيزيائيون تقنيات مختلفة لتحفيز هذه المهارات وتطويرها على سبيل المثال، قد يقومون بمشاركة الطفل في تمارين وأنشطة موجهة تستهدف مجموعات عضلية معينة وتشجع أنماط الحركة.
  • قد تشمل هذه التمارين تمارين التمدد اللطيفة وتمارين نطاق الحركة وتدريبات التوازن وتمارين التقوية يساعد علاج المهارات الحركية الأطفال على بناء الأساس للزحف والجلوس والوقوف والمشي، مما يمكنهم من استكشاف مهاراتهم

تمارين وتقنيات تنموية

  •  تعتبر التمارين والتقنيات التنموية مكونات أساسية في العلاج الطبيعي للأطفال الذين يعانون من تأخر في النمو حيث يتم تصميم هذه التمارين لمعالجة مجالات تنموية محددة، بما في ذلك المهارات المعرفية والحركية الدقيقة والحركية الإجمالية والمهارات الاجتماعية.
  • يتم استخدام الأنشطة القائمة على اللعب والألعاب التفاعلية والتحفيز الحسي كما تهدف هذه التمارين إلى تحسين التنسيق بين اليد والعين، والتلاعب بالأشياء، والإمساك، والوصول، والمهارات الأساسية الأخرى.
  •  من خلال الأنشطة المتكررة والمنظمة، يطور الأطفال القدرات المعرفية ومهارات حل المشكلات والتفاعلات الاجتماعية، مما يعزز نموهم وتطورهم بشكل عام.

تقنيات التكامل الحسي

استخدام تقنيات التكامل الحسي تساعد الأطفال على معالجة المحفزات الحسية والاستجابة لها بشكل مناسب وقد تتضمن أنشطة التكامل الحسي التعرض أصوات وحركات مختلفة لمساعدة الأطفال على تطوير الاستجابات المناسبة للمدخلات الحسية.

تقنيات تسهيل الحركة

تركز تقنيات تسهيل الحركة على تسهيل أنماط الحركة الطبيعية والتحكم في وضعية الجسد يستخدم هذا النهج تقنيات معالجة محددة واستراتيجيات لتشجيع التطوير الحركي الأمثل وتحسين الوظيفة العامة.

كيف يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في تمكين الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة؟

التدخل المبكر هو الحل عندما يتعلق الأمر بالعلاج الطبيعي للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة حيث يمكن ان يؤدي التدخل المبكر الى:

  • التقدم في العلاج بشكل أسرع: غالبا ما يؤدي بدء العلاج في سن مبكرة إلى نتائج أسرع من حيث تنمية المهارات وتحسين الأداء الوظيفي.
  • منع المضاعفات الثانوية: معالجة المشكلات مبكرًا يمكن أن تمنع أو تقلل من خطر حدوث مضاعفات ثانوية مرتبطة بحالات معينة.
  • تحسين نوعية الحياة: يميل الأطفال الذين يتلقون العلاج الطبيعي في وقت مبكر إلى التمتع بنوعية حياة أعلى واستقلالية أكبر.
  • توجيه الوالدين: حيث يتلقون التوجيه والدعم من أخصائي العلاج الطبيعي في فهم ومساعدة نمو طفلهم.

لماذا يجب رؤية اخصائي العلاج الطبيعي؟

يعمل المعالجون الفيزيائيون مع الأشخاص من جميع الأعمار والقدرات ومقدمي الرعاية لهم في مساعدة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة على اكتساب الوظائف أو الحفاظ عليها، وتطوير أو تحسين الحركة والمهارات الاجتماعية كما يركز المعالجون الفيزيائيون على ما يمكن للأشخاص ذوي الإعاقة القيام به حيث يقومون بتصميم خطط علاجية خاصة بهم لمساعدتهم على تحقيق أهدافهم من أجل:

  •   تحسين والحفاظ على الحركة وقوة العضلات.
  • تخفيف الألم ومنع الحالات المزمنة أو منعها من التفاقم.
  •  التعافي من الإصابة والوقاية منها.
  • المشاركة في الأنشطة البدنية أو الرياضة.
  • تعلم طرقا جديدة للقيام بالمهام اليومية.

الفوائد الرئيسية للعلاج الطبيعي للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة:

يعتبر العلاج الطبيعي أحد الأدوات التي تساعد في تحسين الحالة الصحية والحركية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة يستهدف العلاج الطبيعي تعزيز الحركة وتحسين الوظائف الجسدية والحركية، وذلك من خلال تقنيات مختلفة ومن بين هذه الفوائد:

  1.  تحسين المهارات الحركية والتنسيق وقوة العضلات: تم تصميم التدخلات المخصصة لتحسين هذه المجالات، والمساعدة بشكل أساسي في النمو البدني مع مكافحة صعوبات محددة تتعلق بظروف مختلفة.
  2. زيادة الاستقلالية في الأنشطة اليومية: مع تحسن القوة والتنسيق، غالبًا ما يجد أولئك الذين يخضعون للعلاج أنهم قادرون على إكمال المهام اليومية بمساعدة أقل. وهذا يساهم في الشعور بالاستقلالية والاستقلالية.
  3. تعزيز التوازن والمرونة: يمكن أن يساعد العلاج المنتظم في تعزيز التوازن والمرونة بشكل أفضل، وبالتالي تقليل مخاطر الإصابات والانزعاج الجسدي.
  4.  بيئة داعمة ومشجعة: توفر جلسات العلاج الطبيعي مساحة حيث يمكن للأفراد التواصل الاجتماعي والتفاعل مع الآخرين وبناء الثقة. وهذا بدوره يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على الصحة العاطفية واحترام الذات.
  5. النهج الشخصي والشامل: تضمن طبيعة العلاج الطبيعي مراعاة الاحتياجات والقدرات الفريدة لكل فرد، مما يجعله شكلاً من أشكال الرعاية الشخصية للغاية. وهذا لا يعزز الصحة البدنية فحسب، بل يعزز التنمية الشاملة والقدرات الوظيفية.
  6. الرعاية الوقائية: العلاج الطبيعي المنتظم يساعد الأفراد على إدارة حالتهم بشكل أفضل. يمكن أن يساهم في إبطاء تطور الحالة وحتى منع حدوث مضاعفات ثانوية.

العلاج الطبيعي المنزلي لذوي الهمم 

في مجال الرعاية المنزلية ندرك التحديات التي قد تواجه عائلات الأطفال والبالغين ذوي الاحتياجات الخاصة خاصة عندما يتعلق الأمر بالوصول إلى الخدمات الطبية لذا، نقدم خدمة العلاج الطبيعي المنزلي مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة فهدفنا هو تسهيل وتوفير الرعاية الصحية بشكل ملائم للعائلات

من خلال خدمة الزيارات المنزلية التي نقدمها في مركز فيزيك، نمنح العائلات الفرصة للحصول على الرعاية الطبية براحة وسهولة في منازلهم، مما يضمن تلقي المرضى الرعاية المتخصصة التي يحتاجون إليها فنحن في مركز فيزيك نهتم:

  • تقديم زيارات منزلية خاصة للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة في جميع التخصصات الطبية.
  • هدفنا الأساسي هو جعل الرعاية الصحية أكثر سهولة وملائمة للعائلات، مع توفير رعاية طبية. 
  • فريقنا مكون من أخصائيين ذو مهارة عالية ولديهم خبرة في التعامل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • خلال الزيارة المنزلية، سيتم تقييم الحالة الطبية ووضع خطة علاج شخصية لتلبية احتياجات المرضى. 
  • نسعى لتقديم الرعاية الأفضل مع تقديم التوجيه الصحيح للعائلات.

 برنامج العلاج الوظيفي في مركز فيزيك لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة

يلعب العلاج الوظيفي دورًا هامًا في حياة ذوي الاحتياجات الخاصة فهو يساعدهم على عيش حياة مستقلة وكاملة، وتحسين نوعية حياتهم.

 يتميز بتوفير خدمات شاملة تهدف إلى تحسين جودة حياة المرضى ويتمثل جوهر الخطة العلاجية في تقديم برامج متكاملة تستهدف عدة جوانب لتحقيق أفضل النتائج  

بالإضافة إلى تقديم الخدمات العلاجية في عيادة التكامل الحسي تتمحور البرامج العلاجية في المركز . حول معالجة المشاكل الحسية والوظيفية والمشتتات والسلوكية. بالإضافة إلى التركيز على المشاكل الأكاديمية التي قد يواجهها الأطفال

يتم تنفيذ البرنامج باستخدام طرق تعلم مميزة وتطوير المهارات الضرورية. لتمكين الأطفال من الاندماج في المجتمع والمشاركة في الأنشطة الاجتماعية بكفاءة، وتحقيق سهولة في عملية التعلم.

 أفضل مركز علاج طبيعي لتأهيل ذوي الاحيتاجات الخاصة في مصر 

مركز فيزيك يعتبر من أفضل مراكز العلاج الطبيعي والتأهيل في مصر. ويتميز بتقديم خدمات متخصصة لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وما يميز مركز فيزيك:

 فريق طبي متخصص: يتمتع مركز فيزيك بفريق طبي مؤهل ومتخصص في مجال العلاج الطبيعي وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة. يتكون الفريق من أطباء علاج طبيعي متخصصين في التعامل مع حالات مختلفة من ذوي الهمم

 برامج مخصصة: يقدم مركز فيزيك بتقديم برامج تأهيل مخصصة. تلبي احتياجات كل فرد بناء على حالته الصحية وقدراته الفردية يتم تصميم البرامج بعناية لتحسين الحركة والمرونة والتوازن والقوة لدى المرضى

تجهيزات وأجهزة حديثة: يمتلك مركز فيزيك أحدث الأجهزة الحديثة والمتطورة. يتم استخدام تقنيات متقدمة مثل العلاج التمارين العلاجية الموجهة والتدريب على المشي والتوازن والتحكم الحركي.

 جلسات علاج منزلية: يوفر مركز فيزيك خدمات العلاج المنزلي لذوي الاحتياجات الخاصة. حيث يقوم الفريق الطبي بزيارات منزلية للمرضى وتقديم الرعاية والعلاج في بيئة مريحة لهم.

رعاية شاملة: يهتم مركز فيزيك بتقديم رعاية شاملة لذوي الاحتياجات الخاصة ويتضمن. ذلك التوجيه وتوفير الدعم النفسي والمتابعة المستمرة للتقدم في رحلة التأهيل

مركز فيزيك يعد أفضل وجهة لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر من خلال الرعاية الشاملة والمتخصصة اللازمة لتحسين نوعية حياة ذوي الاحتياجات الخاصة وتعزيز عملية تأهيلهم.

Previous ArticleNext Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

×